قصة حب من طرف واحد الجزء الأول

 سلام انا سميتي أمينة كنبلغ من العمر ديالي 22 عام عندي حقي في زين قصيرة شوية الفورمةهيا هديك شعر كحل بحال ضلام او طويل العينين مشافرين او غالب عليهوم لون القهوي انا لي عند الوالديا غتبدا قصتي مني كانت عندي 18 عام كنت بقا في سن المراهقة كنت كجميع البنات نبغي نخروج او نفوج مع صحابي ولكن بابا فاش كيكون مكنخرجش حيت بابا كان كيجي غير من الجمعة الجمعة خدام في جديدة كانت غير ماما لي كنطلبها تخليني نخرج اوا كانت ماما معروضة لعرس صاحبتها زوجت بنتها او عرضتنا لعندها ماما حتى هيا وافقت مشيت انا ماما كرينا قفاطن انا قفطان بي بلومارين او ماما بي لكرونة حيت كان لعرس جا بالحد او حيت ليوم سبت مشيت انا و ماما الحمام مني جينا ناضت ماما عمرت اتاي او انا نضت نشفت شاعري او بديت كنصاوبو بي سوشوار شاعري ساليتو او جكعتو بي زيف حياتي حتى لصباح باش نطلقو من بعد جامعت بيتي او مشيت لصالون شاعلت تلفازة حتي جات ماما حطات لينا انا وياها سينية ديال اتاي او مشاط علينا من الغدا تعشينا او نضنا نعسو ما فقت صباح الا على دقان ماما قلبت تيليفون لقيتها 12 بحال هكاك نضت كنلقى ماما موجدا رسها قالت لي ها انا عند رقية(جارتنا حتى هيا معروضة) واخة ماما من بعدمامشات نضت انا غسلت واجهي او سناني مشيت لكوزينة لقيت لفطور واجد خديت فطرت من بعد نضت نوجد راسي لبست في الاول القفطان جاني زوين معا لطاي ديالي حايضت زيف على راسي او ضرت واحد البانضة كضور على شعر باش ميعنكشنيش فاش نبغي ندير مكياجي بديت كنقاد في حجباني بي قالم من بعد درت لايلينر ....قاديت حالتي بقاو لي ضفران ركبتهوم حايضت لبانضة او طلقت شعري جيت غزالة لبست في رجلي صندلة ديال طالون او هبطت عند ماما او جارتنا لقيتهوم كيساينو فيا باش نمشيو ركابنا في طنوبيل ديال عامي دريس راجل رقية روبوع ساعة او هاحنى وصلنا لقاعة ديال العرس داز العرس مزيان فاش بداو ساربيا كيفرقو الحلوة واحد الولد محيضش عينو عليا مني بدا العرس واقيلة عجبتو ههه شوية حتى كيبان لي جاي جيهتي هاز في ادو طبسيل فيه الكاطو عطاه لي او غمزني نشوف في طبسيل مي أنا مديتهاش فيه تفرق العرس او كولا مشا لدارو رجعنا لدار قالت لي ماما حوطي دوك الحويج او سيري دوشي او راجعي تاكولي انا معا فيا الهيمري هزيت نص من الكاطو حتى كتبانلي شي نمرة مكتوبة او مكتوب عليها صوني لي بقيت شحال او انا ساهية حتى تفكرت لولد ديال لعرس عاد فهمت اشارتو دربت على جبهتي او مشيت لبيتي دوشت او بلا منفكر صونيت اوقطعت عليه من بعد تاصل بيا لكليمات بيناتنا كانو معدووودين ومحسوبين كنا حشمانين ولكن لحشمة مكتبقاش مع المدة هوا مخدّامش وفقيييير وكيكمي حسب القول ديالوا
يتبع...